بدء محاكمة أحد المتهمين في تفجيرات بالي

رجال شرطة يصطحبون أمروزي (أرشيف - رويترز)
يبدأ القضاء الإندونيسي غدا الاثنين محاكمة أحد المتهمين في تفجيرات جزيرة بالي السياحية التي أوقعت أكثر من مائتي قتيل في 12 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي.

وسيكون أمروزي وهو ميكانيكي في الأربعين من العمر أول المتهمين الذين سيمثلون أمام محكمة دنباسار كبرى مدن الجزيرة الإندونيسية.

ويواجه المتهم الملقب "بالقاتل المبتسم" حكما بالإعدام لتورطه في هذه التفجيرات التي استهدفت سياحا أجانب، وكانت الأكثر دموية منذ هجمات الحادي عشر من سبتمبر/ أيلول 2001 في الولايات المتحدة.

ويتهم أمروزي الذي ينتمي للجماعة الإسلامية بشراء المواد الكيميائية والسيارة التي استخدمت في التفجيرات. واعتقل أكثر من مائة من عناصر هذه الجماعة منذ العام 2001 في ماليزيا وإندونيسيا والفلبين وسنغافورة، حيث تم كشف خطة لتنفيذ هجمات على مصالح أميركية. غير أن بعض الخبراء حذروا من أن الجماعة مازال في وسعها أن تسدد ضربات في جنوب شرق آسيا بالرغم من هذه الاعتقالات.

ويعد أمروزي أول مشتبه به يعتقل بعد هذه التفجيرات. وكانت الشرطة الإندونيسية اعتقلت بعد ذلك أكثر من 30 مشتبها به بالقضية.

المصدر : الجزيرة + وكالات