عـاجـل: مندوبة الولايات المتحدة في الأمم المتحدة: النظام السوري وروسيا وإيران مسؤولون عن تصعيد إدلب وليس تركيا

مسلمو الهند يتظاهرون احتجاجا على الحرب المحتملة بالعراق

مسيرة الاحتجاج التي جرت اليوم في العاصمة نيودلهي
شارك آلاف المسلمين الهنود في مسيرات في مدينتين رئيسيتين بالهند اليوم ورددوا عبارات معادية للولايات المتحدة احتجاجا على خطط واشنطن المزمعة لشن هجوم على العراق.

وفي أكبر احتجاج تشهده الهند حتى الآن بشأن العراق ردد المتظاهرون عبارات تقول "تسقط أميركا" و"يسقط جورج بوش" و"يا مسلمو العراق... نحن معكم" أثناء سيرهم في الحي القديم في العاصمة نيودلهي بعد صلاة الجمعة.

ولوح أكثر من ثلاثة آلاف متظاهر معظمهم من الشبان بأعلام سوداء وحملوا صورا للرئيس العراقي صدام حسين ولافتات كتب عليها عبارات "بوش أكبر إرهابي" و"لا .. للهجوم على العراق".

وقال سيد أحمد بخاري إمام أكبر مسجد في الهند في خطبته "إذا هاجمت أميركا العراق فإننا نحذر الرئيس الأميركي جورج بوش من أن هذا سينظر إليه على أنه هجوم على الإسلام". وأضاف أن "أميركا واهمة إذا اعتقدت أنه يمكنها أن تعيش في سلام بعد مهاجمة الإسلام تحت اسم شن حرب على الإرهاب".

وفي بومباي المحور التجاري للهند انضم نجوم سينما وسياسيون وناشطون اجتماعيون وباحثون إلى نحو 50 جماعة إسلامية في اجتماع حاشد أطلقوا خلاله الحمام الأبيض ورددوا عبارة "نريد السلام لا الحرب". وقال المتظاهرون إنهم سيقدمون نداء من أجل السلام لبوش عن طريق القنصلية الأميركية. ويشكل المسلمون 12% من تعداد سكان الهند البالغ مليار نسمة.

وجاءت احتجاجات اليوم بعد أن تعهد أكثر من 100 مسلم في بومباي بالتوجه إلى العراق "كدروع بشرية" لحماية البلاد من حرب بقيادة الولايات المتحدة.

المصدر : رويترز