بيونغ يانغ تتخذ إجراءات دفاعية ردا على نشر قوات أميركية

ملصق يظهر استعداد كوريا الشمالية للتصدي للولايات المتحدة (أرشيف)

قالت كوريا الشمالية اليوم إنها ستتخذ إجراءات دفاعية تحسبا لنشر المزيد من القوات الأميركية في المحيط الهادي.

وقالت وكالة الأنباء الرسمية إن التعزيزات العسكرية الأميركية تظهر عدم جدية الولايات المتحدة في تسوية الأزمة النووية سلميا بين البلدين.

واتهمت الوكالة واشنطن بالمراوغة والخداع في الوقت الذي تنهي فيه استعداداتها للحرب. ولم توضح الوكالة طبيعة الإجراءات الدفاعية لكنها أكدت أن الجيش والشعب سيردان بقوة على أي هجوم.

وأمرت الولايات المتحدة قواتها الجوية والبحرية في وقت سابق بالاستعداد للانتشار غربي المحيط الهادي بهدف ردع أي هجوم محتمل من جانب بيونغ يانغ في حال اندلاع الحرب على العراق وتعزيز قواتها في كوريا الجنوبية والبالغ عددها 37 ألف جندي.

لكن مسؤولا عسكريا أميركيا قال إن وزير الدفاع دونالد رمسفيلد لم يصدر بعد أي أوامر نهائية بنشر قاذفات من طراز بي/52 أو مقاتلات من طراز إف/16 أو وحدات من القوات البحرية.

ويأتي الحديث عن تعزيز القوات الأميركية بعد كشف واشنطن عن صور بالأقمار الاصطناعية تشير إلى تحركات في محيط مفاعل يونغ بيون أهم المنشآت النووية لكوريا الشمالية.

وقد أعلنت روسيا أمس معارضتها أي زيادة في الوجود العسكري الأميركي في شبه الجزيرة الكورية أو قريبا منها. وقال بيان الخارجية الروسية إن أي توسع للوجود العسكري الأميركي في شبه الجزيرة الكورية وحولها ستكون له آثار سلبية.

المصدر : وكالات