التحقيق مع رئيس زامبيا السابق في قضية فساد


undefinedقال مسؤولون في زامبيا إن الشرطة استدعت الرئيس السابق فريدريك تشيلوبا لاستجوابه اليوم الخميس فيما يتعلق بتهم فساد وجهها إليه خليفته الرئيس الحالي ليفي باتريك مواناواسا.

وذكرت المتحدثة باسم شرطة مكافحة الفساد "استدعي تشيلوبا للتحقيق معه وسنوجه له تهما بمجرد الانتهاء من التحقيقات". وأضافت أن تشيلوبا الذي خرج من الرئاسة في ديسمبر/ كانون الأول عام 2001 بعد عشر سنوات من الحكم احتجز في مركز الشرطة الرئيسي بوسط العاصمة لوساكا.

واحتجز تشيلوبا بعد يوم واحد من خسارته دعوى استئناف أمام المحكمة العليا للاحتفاظ بحصانة تمنع محاكمته. وكان مواناواسا الذي اختاره تشيلوبا بنفسه خليفة له قد قال إنه من الواجب محاكمة الرئيس السابق بشأن تهم فساد، وهو ما دفع البرلمان إلى رفع الحصانة عنه.

ولم توجه أي تهم رسمية إلى تشيلوبا، لكن عددا من المسؤولين السابقين في حكومته يواجهون اتهامات بالفساد في قضية هي الأكبر من نوعها منذ استقلال زامبيا عام 1964.

المصدر : وكالات