هيلاري كلينتون تنتقد زيارة بوش الخاطفة لبغداد

f: Former US first lady, Senator Hillary Rodham Clinton (R), listens Lt. Col. Brian Mennes during a tour of the barracks of the 2nd battalion, 2nd Airborne Division, in Baghdad

انضمت عضو مجلس الشيوخ الأميركي عن نيويورك هيلاري كلينتون إلى أصوات الديمقراطيين الذين انتقدوا الزيارة السرية الخاطفة التي قام بها الرئيس جورج بوش إلى بغداد الأسبوع الماضي في يوم عيد الشكر الأميركي رغم إشادتها بطبيعة الزيارة التي هدفت إلى رفع معنويات القوات الأميركية هناك.

وقالت في برنامج "توداي" على تلفزيون إن بي سي إن الزيارة ليست بديلا عن خطة لإحلال الاستقرار في العراق "توضح كيفية قيامنا ليس فقط بتعزيز الأمن ولكن أيضا في خلق مشروعية أكبر للتحرك نحو تحقيق الحكم الذاتي للعراقيين".

وحثت هيلاري -التي زارت أفغانستان وحلت ضيفة على بغداد لفترة وجيزة بعد زيارة بوش- الإدارة الأميركية على السعي بنشاط لضمان دور أكبر للأمم المتحدة لإضفاء المزيد من الشرعية على جهود الإعمار.

وقالت "من الواضح أن ما نقوم به الآن ليس إستراتيجية فعالة.. نريد استعادة وجود الأمم المتحدة بأسرع وقت ممكن لتدويل الأمر". وأكدت أن هناك حاجة لإرسال مزيد من القوات والمخابرات ومسؤولي الشؤون المدنية إلى العراق لضمان القيام بالمهمة.

المصدر : وكالات