تركيا تلغي سرية أعمال مجلس الأمن القومي

صوت البرلمان التركي لمصلحة مرسوم ينص على إلغاء السرية التي تحيط بنشاطات مجلس الأمن القومي الذي يسيطر عليه الجيش.

وقال نائب رئيس الوزراء علي شاهين في البرلمان إن الاتفاق يسهم في تحسين مستوى الديمقراطية في البلاد.

ويفتح التصويت الطريق لشفافية أكبر في تركيا التي دعاها الاتحاد الأوروبي إلى تحسين الديمقراطية تمهيدا لانضمامها إليه.

وكان البرلمان قرر في يوليو/ تموز الماضي سلسلة من الإصلاحات تهدف إلى الحد من تأثير الجيش على الحياة السياسية, لكن المفوضية الأوروبية أكدت الشهر الماضي وجوب اتخاذ تركيا المزيد من الإجراءات للسيطرة على هذه المؤسسة.

يذكر أن مجلس الأمن القومي هو الهيئة التي تسمح لقادة الجيش بممارسة نفوذهم الكبير في السياسة ويضم كبار المسؤولين المدنيين والعسكريين في تركيا.

وتشكل السيطرة على الجيش مهمة بالغة الحساسية لحزب العدالة والتنمية الحاكم الذي تثير جذوره الإسلامية شكوك الجيش الذي يعتبر نفسه حامي العلمانية في تركيا.

ويفترض أن يبت الاتحاد الأوروبي في ديسمبر/ كانون الأول 2004 في تحديد أو عدم تحديد موعد لبدء مفاوضات مع أنقرة حول انضمام تركيا إلى الاتحاد.

المصدر : الفرنسية

المزيد من أنظمة حكم
الأكثر قراءة