الأمم المتحدة تحذر من أزمة غذائية في كوريا الشمالية


حذر مدير برنامج الغذاء العالمي من أن كوريا الشمالية قد تواجه أزمة غذائية حادة إذا لم تتلق مساعدات دولية عاجلة وبكميات كافية.

وأوضح المسؤول الدولي أن المساعدات الدولية التي تلقتها كوريا الشمالية خلال العامين الماضيين لم تلب احتياجات السكان، وأن هناك عواقب وخيمة ستترتب على تأخير المساعدات مستقبلا.

وخلال العام 2003 تم جمع 57% فقط من أصل 225 مليون دولار طلبتها الأمم المتحدة. وتعذر تطبيق برامج مساعدات من جانب صندوق الأمم المتحدة لرعاية الطفولة (يونيسيف) ومنظمة الصحة العالمية ومنظمة الأغذية والزراعة (فاو).

ويهدف برنامج الأغذية العالمي إلى مساعدة 6.5 ملايين كوري شمالي غالبيتهم من الأطفال والنساء.

ومنذ العام 1995 أصبحت كوريا الشمالية البالغ عدد سكانها نحو 23 مليون نسمة أكبر دولة تتلقى مساعدات غذائية من الأمم المتحدة، وقد حصلت على أكثر من أربعة ملايين طن من المواد الغذائية بقيمة ملياري دولار.

وتوازي قيمة المساعدة الثنائية التي توفرها خصوصا كوريا الجنوبية والصين والواردات المحدودة جدا لبيونغ يانغ قيمة المساعدات التي توفرها الأمم المتحدة تقريبا.

المصدر : الجزيرة + وكالات

المزيد من اجتماعي
الأكثر قراءة