تحسن مركز حزب المحافظين عقب تولي هاوارد


تقدم مركز حزب المحافظين البريطاني المعارض في استطلاع حديث للرأي بعد أداء زعيمه الجديد مايكل هاوارد في البرلمان خلال مواجهة مع رئيس الوزراء توني بلير.

وحصل الحزب على 36 % من أصوات المشاركين في الاستطلاع الذي نشرته صحيفة تايمز اليوم، وذلك بزيادة أربع نقاط منذ تولي هاوارد زعامة الحزب قبل نحو أسبوعين.

وأظهر الاستطلاع الذي شمل 1900 مشارك أن نسبة تأييد حزب العمال زادت إلى 39 % في حين تراجع حزب الأحرار الديمقراطيين إلى 20 %.

وعندما سئل المشاركون في الاستطلاع هل سيكون هاوارد زعيما ماهرا بلغت نسبة المؤيدين إلى المعارضين حوالي ثلاثة إلى واحد.

وأيد 47 % ممن شملهم الاستطلاع هاوارد زعيما للحزب. وقال 80 % من مؤيدي الحزب إنه سيكون زعيما جيدا ولم يعارض هذه النقطة سوى واحد في المائة

وأبعد أعضاء البرلمان من المحافظين أيان دنكان سميث من زعامة الحزب في نهاية الشهر الماضي في محاولة لتجنب ثالث هزيمة في الانتخابات العامة القادمة.

وأثبت هاوارد أنه ند لزعيم حزب العمال في أول جلسة تعقد في البرلمان لتوجيه أسئلة لرئيس الوزراء يوم الأربعاء الماضي، وأحيا آمالا لدى الكثير من المحافظين الذين راقبوا تراجع موقف حزبهم منذ هزيمتهم الساحقة في انتخابات عام 1997.

المصدر : رويترز

المزيد من أحزاب وجماعات
الأكثر قراءة