تنديد بإعادة انتخاب بلير نائبا لرئيس الاشتراكية


اعترضت بعض وفود أميركا اللاتينية المشاركة في المؤتمر الـ12 للدولية الاشتراكية مساء أمس في ساو باولو على إعادة انتخاب رئيس الوزراء البريطاني توني بلير نائبا لرئيس المنظمة بسبب الدور الذي لعبه في الحرب على العراق.

وقال رئيس الحزب الاشتراكي الأرجنتيني روبن غويستينياني "نحن عدة أحزاب من أميركا اللاتينية نددنا بدور توني بلير في الحرب على العراق ونرفض ترشيحه"، وقال ممثل الجبهة السندينية في نيكاراغوا هيرنين إسترادا "ليس بسبب حزب العمال البريطاني ولكن بسبب بلير لأن ترشيحه يتعارض مع الشرعة الاشتراكية".

ولكن رئيس الدولية الاشتراكية البرتغالي أنتونيو غوتيراس الذي أعيد انتخابه بالإجماع دعم ترشيح توني بلير مؤكدا أنه ورغم عدم موافقته على الطريقة التي جرت فيها الحرب على العراق، فإنه كان للدولية الاشتراكية موقفا متماسكا في الدفاع عن التعددية، وقال "إنه من الظلم الحكم هكذا على توني بلير الذي قدم الكثير للدولية الاشتراكية".

وقد أعاد المؤتمر الذي ينهي أعماله اليوم انتخاب لويس إيالا (تشيلي) أمينا عاما للمنظمة، كما أعيد انتخاب معظم نواب الرئيس الـ25 ومن بينهم توني بلير ورئيس الحزب الاشتراكي الفرنسي فرنسوا هولاند والمستشار الألماني غيرهارد شرودر.

المصدر : الفرنسية

المزيد من حروب
الأكثر قراءة