سول تتوقع محادثات نووية مثمرة مع بيونغ يانغ

الوفد الكوري الجنوبي توقع أن تتمخض المباحثات عن نتائج طيبة (أرشيف - الفرنسية)
وصل مسؤولون كوريون جنوبيون إلى الجارة الشمالية للمشاركة في محادثات وزارية تعقد في بيونغ يانغ وتستمر ثلاثة أيام.

وقال وزير الوحدة الكوري الجنوبي جونغ سي هيون الذي يترأس وفد بلاده لهذه المفاوضات إن الأزمة السياسية الداخلية التي تشهدها بلاده لن تؤثر على الجهود التي تبذل لإقناع الشطر الشمالي بالتخلي عن أسلحته النووية.

وتوقع هيون أن تتمخض المباحثات عن نتائج طيبة وأن تساعد في حل الخلاف بشأن البرنامج النووي لكوريا الشمالية وإزالة المخاوف من شبه الجزيرة الكورية، مشيرا إلى أن العديد من الدول قلقة من إعلان بيونغ يانغ إنهاءها عملية إعادة معالجة البلوتونيوم.

وأضاف أنه سيحث الشماليين على قبول استئناف مبكر للمحادثات السداسية التي تناقش الأزمة النووية.

وستكون جولة المحادثات الوزارية الحالية الثانية عشرة من نوعها منذ أن شهدت علاقات الكوريتين تحسنا عام 2000.

يشار إلى أن الكوريتين والصين وروسيا واليابان والولايات المتحدة أجرت جولة أولى من المحادثات غير الحاسمة في بكين منتصف أغسطس/ آب الماضي، وتعهدت كل الأطراف بتفادي أي خطوات ستزيد من تفاقم الأزمة.

المصدر : رويترز