إصابة 23 في انفجار قنبلة جنوبي الفلبين

خبيرا قنابل في موقع انفجرت فيه قنبلة جنوبي الفلبين (أرشيف)
قال مسؤولون فلبينيون إن 23 شخصا على الأقل أصيبوا اليوم الثلاثاء إثر انفجار قنبلة في مبنى بجنوب الفلبين. وأشعل الانفجار حريقا في مكاتب شركة شحن في بلدة كيداباوان.

وفقد ضابط شرطة يديه وهو يحاول إبطال مفعول القنبلة في المبنى الواقع ببلدة كيدابوان في جزيرة مندناو التي تبعد 800 كلم جنوبي العاصمة مانيلا.

وقال الحاكم الإقليمي لكوتاباتو الشمالية إمانويل بينول إن ذلك يمكن أن يكون من تدبير عناصر ذات صلة بجبهة تحرير مورو الإسلامية. واعتبر بينول أنها الجماعة الوحيدة التي لديها القدرة والتدريب الكافي للقيام بذلك.

اتهام زعيم شيوعي
من ناحية أخرى يستعد الادعاء في الفلبين لتوجيه اتهام إلى زعيم المتمردين الشيوعيين وسبعة على الأقل من أتباعه بقتل أحد نواب البرلمان.

فقد بدأ المدعي العام الفلبيني جوفينستو زونو إعداد عريضة الاتهام في القضية بعد اتهام الشرطة زعيم الشيوعيين خوسيه ماريا سيسون الذي يمكث في منفى اختياري بهولندا بأنه أمر بقتل عضو البرلمان رودولفو أغيونالدو عام 2001.

يشار إلى أنه لا توجد اتفاقية لتبادل المجرمين بين هولندا والفلبين، لكن مسؤولين فلبينيين قالوا إنه يمكن اللجوء إلى ترتيبات خاصة لإعادة سيسون إلى بلده إذا توافر الدليل الكافي لإدانته في القضية.

يذكر أن جيش الشعب الجديد الجناح العسكري للشيوعيين يقاتل من أجل إقامة دولة ماركسية في الفلبين منذ 33 عاما، وتضعه الولايات المتحدة ضمن قائمتها الخاصة بالمنظمات الإرهابية.

المصدر : وكالات