كينيا تبدأ التحقيق بحادث تحطم طائرة وزير العمل

ذكرت مصادر الشرطة أن المحققين الكينيين بدؤوا اليوم التفتيش في الموقع الذي تحطمت فيه الطائرة وأسفرت عن مقتل وزير العمل أحمد خالف واثنين من الطيارين. وأوضحت هذه المصادر أن رئيس الشرطة توجه إلى بلدة بوسيا في غرب البلاد ليشرف على التحقيقات الجارية هناك.

وقد أصيب عدد آخر من الوزراء بجروح عندما تحطمت الطائرة الصغيرة بعد وقت قليل من إقلاعها. وكشف مسؤولون أن الطائرة اصطدمت بحفرة في المدرج قبل أن تصطدم بمنزل يقع قرب المطار في بلدة بوسيا. وعرضت مشاهد تلفزيونية حطام الطائرة ذات الـ24 مقعدا والتي كان على متنها 13 شخصا عندما وقع الحادث.

والوزير خالف بالإضافة إلى عدد آخر من الركاب الوزراء جرى تعيينهم حديثا في حكومة الرئيس مواي كيباكي الذي فاز في انتخابات ديسمبر/ كانون الأول الماضي لينهي 40 عاما من حكم دانيال أراب موي.

وكان خالف في طريقه إلى نيروبي برفقة وزير الإعلام ووزير المصادر المائية ووزير الدولة في مكتب نائب الرئيس بعدما شاركوا في الاحتفال بانتصار حزبهم في الانتخابات التي جرت في بوسيا. وخالف صحفي سابق ورئيس المجلس الكيني الأعلى لشؤون المسلمين، كما عرف بأنه سياسي معتدل وكان أحد المساهمين في إذاعة "اقرأ" الخاصة بالمسلمين.

المصدر : رويترز