نواب إندونيسيون يبدؤون حملة لتنحية رئيس البرلمان

تانجونغ (وسط) يغادر قاعة المحكمة في جاكرتا بعد حضوره إحدى جلساتها (أرشيف)
ذكرت صحف إندونيسية أن نوابا إندونيسيين يكثفون حاليا جهودهم الرامية إلى تنحية رئيس البرلمان أكبر تانجونغ عن منصبه، بعد أن أيدت إحدى دوائر المحكمة العليا حكما يدينه بالفساد.

فقد نقلت صحيفة جاكرتا بوست عن مجموعة من أعضاء مجلس النواب قولهم إنهم يكثفون من حملتهم الرامية إلى حمل تانجونغ على الاستقالة، بعد أن فشلت جهودهم السابقة التي بدأت عقب صدور الحكم الابتدائي ضد رئيس البرلمان في تلك القضية.

وأوضحت نائبة في كتلة حزب النضال الديمقراطي الذي تنتمي إليه الرئيسة ميغاواتي سوكارنو أن 50 نائبا من أعضاء البرلمان البالغ 500 وقعوا على عريضة تطالب بإقالة تانجونغ.

كما نقلت صحيفة كومباس عن روديل غوفرون رئيس كتلة حزب اليقظة القومي في مجلس النواب قوله إنه يرغب في أن يقبل تانجونغ طواعية الاستقالة بعد تأييد الحكم القضائي الصادر ضده.

وقضت إحدى دوائر المحكمة العليا في إندونيسيا أمس الجمعة بتأييد حكم بالسجن ثلاث سنوات صدر بحق تانجونغ بعد إدانته بالفساد. كما أيدت المحكمة أحكاما أخرى صدرت بحق ثلاثة من كبار الشخصيات في البلاد.

وكانت محكمة إندونيسية أدنى حكمت في سبتمبر/ أيلول الماضي على رئيس البرلمان -الذي قد يخلى سبيله لحين البت في طلب الاستئناف- بالسجن ثلاث سنوات بتهمة سوء إدارة مبلغ أربعة ملايين دولار دفعته إحدى وكالات الإمداد والتموين الحكومية، ثم أحيلت القضية بعد ذلك إلى إحدى دوائر المحكمة العليا.

المصدر : الفرنسية