ألمانيا تستبعد تسليم المعتقلين اليمنيين قريبا لواشنطن

استبعدت ألمانيا أن يتم في القريب العاجل تسليم اليمنيين المشتبه في انتمائهما لتنظيم القاعدة إلى الولايات المتحدة.

وقال متحدث باسم وزارة العدل الألمانية إن واشنطن لم تقدم بعد طلبا رسميا لاستلام
الرجلين اللذين اعتقلا على أراضيها الأسبوع الماضي، مشيرا إلى صعوبة تحديد المدة التي تستغرقها إجراءات التسليم.

وأوضح المتحدث أنه ليس بإمكان ألمانيا تسليم الأشخاص إلى الدول التي تحكم بعقوبة الإعدام. وذكرت وسائل الإعلام الألمانية أن الحكومة تنتظر أن تتلقى من واشنطن
قريبا طلبا بتسليمهما. وطلبت صنعاء من جانبها يوم الجمعة الماضية تسليمها اليمنيين لاستجوابهما من جانب السلطات المختصة بشأن الاتهامات الموجهة إليهما.

وتم سجن اليمنيين السبت الماضي في سجن هاس وهي الولاية الإقليمية التي تقع فيها مدينة فرانكفورت. وستنظر المحكمة إثر ذلك في مسألة ترحيلهما، لكن القرار الأخير في ذلك يعود إلى الحكومة الألمانية.

وبحسب مصادر قريبة من التحقيق في ألمانيا فإن الرجلين هما محمد علي حسن شيخ
المؤيد (54 سنة) إمام أكبر مسجد في صنعاء، ويحيى زايد (30 عاما). وقالت وسائل الإعلام الألمانية إن المؤيد قد يكون المسؤول المالي لزعيم القاعدة أسامة بن لادن،
واتهمته بعض وسائل الإعلام بالضلوع في حادث تفجير المدمرة الأميركية كول عام 2000، في حين قالت إحدى المجلات الأسبوعية إن المؤيد على علاقة بحركة المقاومة الإسلامية "حماس" في فلسطين.

المصدر : الفرنسية