إضراب المدارس الدينية في إيران بسبب كاريكاتير

إيرانية تحمل صورة الإمام الخميني قبل صلاة الجمعة في مسجد جامعة طهران (أرشيف)

نفذت المدارس الدينية في إيران إضرابا شاملا اليوم السبت, احتجاجا على كاريكاتير اعتبرته مهينا لقائد الثورة الإسلامية الإيرانية الراحل آية الله الخميني.

كما دعت جمعية مدرسي الفقه بمدينة قم المقدسة في إيران إلى استمرار الإضراب غدا الأحد, مع تسيير مظاهرات احتجاج لنفس السبب بحسب التلفزيون الإيراني.

وشجب العديد من أئمة الجمعة أمس بشدة هذا الكاريكاتير, وجرت تظاهرتان محدودتان في طهران وقم بعد صلاة الجمعة. وقدمت الصحيفة اعتذارات وقررت أيضا الاحتجاب اليوم وغدا.

وأثار الكاريكاتير الذي نشرته صحيفة يمتلكها شقيق المرشد الأعلى للثورة الإسلامية علي خامنئي استياء الكثير من كبار رجال الدين في البلاد. وقالت رابطة معلمي المدارس الدينية إن ما نشر يمثل إهانة لمؤسس الجمهورية الإسلامية.

وأظهر الكاريكاتير رجل دين متجهم الوجه له حواجب غليظة, وهو يجلس على الأرض تحت إبهام ضخم يحاول سحقه. وبينما أعلنت الصحيفة أن هذا العمل لا يحاول تصوير شخص بعينه, قال رجال دين محافظون إن الرسم فيه شبه واضح من الإمام الخميني الذي توفي عام 1989.

وقال رجال دين آخرون إن المسؤولين عن الرسم الذي تسبب في احتجاج 350 شخصا خارج صحيفة (حياتي نو) بطهران أمس قد أساءوا للبلاد بأسرها. يشار إلى أن صاحب الصحيفة هادي خامنئي له فكر سياسي مغاير تماما لفكر شقيقه المحافظ، وهو مؤيد مفوه للسياسات الإصلاحية التي يقودها الرئيس محمد خاتمي.

المصدر : وكالات