عـاجـل: وزارة الصحة الإسرائيلية: 10 وفيات بكورونا خلال الـ24 ساعة الماضية ليرتفع عدد الوفيات إلى 74 والإصابات إلى 9519

موسكو تنفي سعيها للإطاحة بالرئيس الجورجي

إدوارد شيفرنادزه
أكدت موسكو أنها لا تسعى للإطاحة بالرئيس الجورجي شيفرنادزه من وراء تهديدها تبليسي بشن عمل عسكري ضد الثوار الشيشان الذين تؤكد أنهم موجودون على أراضي جورجيا.

وقال وزير الدفاع الروسي سيرغي إيفانوف -ردا على سؤال حول ما إذا كان هدف موسكو هو القضاء على الثوار أم إقامة نظام موال لموسكو في تبليسي- "نحن قلقون من مشكلة الإرهاب فقط".

وأضاف في حديث لصحيفة "كومرسانت" الروسية اليوم "ليس لنا أي مطامع في جورجيا ولا ننوي التدخل في الشؤون الداخلية لهذه الدولة ذات السيادة". وكان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قد هدد جورجيا الأسبوع الماضي بتدخل عسكري للقضاء على الثوار الشيشان الموجودين -حسب موسكو- على الأراضي الجورجية.

سيرغي إيفانوف
وأكد وزير الدفاع الروسي مجددا أن موسكو تملك أدلة دامغة على وجود من وصفتهم بـ الإرهابيين في جورجيا وعلى رأسهم الزعيم الشيشاني رسلان غيلاييف. وقال إنهم يتجولون بحرية في تبليسي, والأجهزة الجورجية المختصة تعلم تماما مكان وجودهم ولا تنوي أبدا توقيفهم أو القضاء عليهم.

وأوضح أن أجانب -بمن فيهم عناصر من تنظيم القاعدة الذي يتزعمه أسامة بن لادن- يوجدون إلى جانب الثوار الشيشانيين على أراضي جورجيا. وتنفي الأخيرة من جانبها وجود مقاتلين شيشان على أراضيها.

يشار إلى أن العلاقات بين جورجيا وروسيا تشهد توترا كبيرا منذ اندلاع الحرب الروسية الشيشانية الثانية في نوفمبر/ تشرين الثاني 1999, حيث تتهم موسكو تبليسي بتسهيل دخول الثوار والسلاح عبر أراضيها إلى الشيشان.

المصدر : الفرنسية