موسكو تدعو واشنطن لتسوية ملف التعاون النووي مع إيران

خبراء روس في أحد المفاعلات النووية
دعا وزير الطاقة النووية الروسي اليوم الولايات المتحدة إلى تسوية الخلاف مع روسيا حول التعاون النووي المدني بين روسيا وإيران.

وقال ألكسندر روميانتسيف في مقابلة مع صحيفة "كومرسانت" إنه يتعين على روسيا والولايات المتحدة التوصل إلى اتفاق يأخذ بعين الاعتبار مصالح كلا البلدين, موضحا أن طريقة حل هذه المسألة المعقدة ليست واضحة بعد.

وجاءت تصريحات الوزير الروسي أثناء مشاركته في اجتماع الوكالة الدولية للطاقة الذرية (IAEA) في العاصمة النمساوية فيينا. وكان روميانتسيف التقى في فيينا الأحد غلام رضا آغا زاده نائب الرئيس الإيراني ومدير المنظمة الإيرانية للطاقة الذرية قبل أن يلتقي اليوم بوزير الطاقة الأميركي سبنسر إبراهام.

وحسب الصحيفة، فإن الوزير الروسي شرح للمسؤول الإيراني أن برنامج التعاون الروسي-الإيراني الطويل الأمد الذي أعلنت عنه موسكو هذا الصيف "ليس سوى عرض للإمكانات التقنية التي يمكن أن تقدمها الوزارة الروسية". وقالت الصحيفة الروسية إن موسكو ستنهي بناء مفاعل لمحطة بوشهر النووية إلا أنها قد تتخلى عن بناء خمسة مفاعلات أخرى واردة في المشروع بسبب اعتراضات واشنطن الشديدة.

وتابعت الصحيفة أن الأميركيين وضعوا روسيا أمام خيار صعب هو التخلي عن العقود النووية الإيرانية مقابل مكافأة من دون تقديم مزيد من التفاصيل. وكان موضوع التعاون النووي الإيراني- الروسي محور المحادثات التي أجراها الأسبوع الماضي في موسكو مسؤولون روس مع مساعد وزير الخارجية الأميركي جون بولتون.

وتعتبر واشنطن أن التعاون النووي المدني بين إيران وروسيا قد يتيح لطهران إنتاج أسلحة نووية. وكان الرئيس الأميركي جورج بوش قد اعتبر إيران بالإضافة إلى العراق وكوريا الشمالية جزءا من محور الشر لسعيها إلى تطوير أسلحة الدمار الشامل.

المصدر : الفرنسية