مقتل سبعة في تبادل للقصف بين الهند وباكستان


أعلنت باكستان اليوم أنها صدت هجوما من جانب القوات الهندية كان يهدف لإقامة موقع جديد على طول خط وقف إطلاق النار الفاصل بين البلدين.

وقال الجيش الباكستاني إن القصف المدفعي بين قوات الجانبين استمر طوال أمس الجمعة عبر وادي نيلوم حيث كانت القوات الهندية تسعى لإنشاء نقطة عسكرية جديدة. وأضاف البيان أن الهنود قاموا بمحاولة ثانية من أجل إقامة الموقع بعد فشل محاولتهم الأولى، وهو ما أدى إلى وقوع إصابات جسيمة في صفوفهم. ولم يوضح البيان ما إذا كانت القوات الباكستانية تكبدت أي خسائر.

وأعلن الجيش الباكستاني أنه استطاع "تقريبا" إسكات المدفعية الهندية التي أمطرت قذائفها الجانب الباكستاني لمدة أربعة أيام وخلفت سبعة قتلى من المدنيين إضافة إلى عشرات الجرحى. كما أدى القصف إلى تدمير عدد من المنازل والمحلات التجارية والمساجد. وبدأ تبادل القصف المدفعي الاثنين الماضي في منطقة وادي نيلوم الذي يقع شمالي شرق مظفر آباد عاصمة القسم الباكستاني من كشمير بعد هدوء مؤقت.

ومن جهته قال الجيش الهندي إن ضابطا وجنديا من قوات أمن الحدود الهندية إضافة إلى أربعة من المسلحين الكشميريين قتلوا في حادثين منفصلين وقعا في كشمير. وكان البلدان حشدا قرابة مليون جندي على طول خط وقف إطلاق النار بينهما منذ الهجوم الذي شنه مسلحون في ديسمبر/ كانون الأول الماضي على مبنى البرلمان الهندي.

المصدر : وكالات

المزيد من أزمات
الأكثر قراءة