موسوي يطلب الإدلاء بشهادته أمام الكونغرس


طلب زكريا موسوي الشخص الوحيد الذي وجهت إليه اتهامات رسمية بشأن هجمات سبتمبر/ أيلول من قاض فدرالي أن يسمح له بالإدلاء بشهادته أمام الكونغرس الأميركي بشأن قضايا متصلة بتلك الهجمات وبمكتب التحقيقات الفدرالي (FBI).

وقال موسوي في طلب تقدم به إلى المحكمة الأميركية الجزئية في الإسكندرية بولاية فيرجينيا إن لديه "معلومات وأسرارا ذات صلة وأدلة بشأن تصرفات لمكتب التحقيقات الفدرالي في ما يتعلق بالـ11 من سبتمبر/ أيلول".

يشار إلى أن موسوي قدم عشرات الطلبات المكتوبة إلى المحكمة منذ سمحت له بأن يتولى الدفاع عن نفسه. وتتهم معظم الطلبات المحامين السابقين الذين عينتهم المحكمة للدفاع عنه أو القاضية ليوني برينكما بالتآمر لقتله.

واتهم أيضا مكتب التحقيقات الفدرالي بالقيام بعمليات مراقبة له وللخاطفين الـ19 المشتبه بهم الذين شنوا هجمات 11 سبتمبر/ أيلول الماضي التي قتل فيها نحو ثلاثة آلاف شخص. ويعتقد مسؤولون أميركيون أن موسوي كان من المفترض أن يكون الخاطف الـ20.

ويواجه موسوي وهو مواطن فرنسي من أصل مغربي (34 عاما) ست تهم بالتآمر في ما يتصل بهجمات سبتمبر/ أيلول. وجزاء أربع من تلك التهم عقوبة الإعدام.

وتنفي الحكومة الأميركية أن تكون قد قامت بعمليات مراقبة لموسوي أو الخاطفين الـ19 المشتبه بهم. وفي أحد الطلبات التي قدمها موسوي إلى المحكمة اتهم الحكومة الأميركية "بالسماح عن سوء قصد بهجمات 11 سبتمبر/ أيلول من أجل تدمير أفغانستان".

المصدر : وكالات

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة