اليونان تعتقل عضوين آخرين في منظمة 17 نوفمبر


undefinedأعلن مصدر أمني يوناني أن جهاز مكافحة الإرهاب اليوناني اعتقل اليوم عضوين آخرين يشتبه بانتمائهما إلى منظمة 17 نوفمبر المسؤولة عن تنفيذ 23 عملية اغتيال منذ عام 1975 بينهم مسؤول المخابرات المركزية الأميركية في أثينا، ليرتفع عدد المعتقلين من المنظمة إلى تسعة أشخاص خلال الـ20 يوما الماضية.

وأوضح المصدر أن عملية الاعتقال جرت في إحدى المقاطعات خارج العاصمة أثينا، وتم نقل المعتقلين إلى المدينة عبر مروحية، وقد وجهت السلطات اليونانية إلى ستة من المعتقلين وبينهم قائد مفترض للمنظمة يدعى ألكسندر غيوتوبولوس، تهمة "الانخراط في منظمة إرهابية".

وينفي غيوتوبولوس، وهو أستاذ جامعي أي علاقة له بالمنظمة. لكن الشرطة تقول إنها تملك أدلة تثبت أنه يقوم بدور قيادي في المنظمة، وقد اعترف خمسة من المعتقلين بالانتماء إلى المنظمة، في حين يخضع العنصر التاسع للعلاج في أحد مستشفيات أثينا تحت حراسة مشددة.

تجدر الإشارة إلى أن المنظمة اليسارية تأسست إبان الحكم العسكري لليونان ما بين عامي 1967 و1974 واستلهمت اسمها من يوم 17 نوفمبر/ تشرين الثاني 1973 حين قمعت دبابات الجيش انتفاضة لطلاب جامعة أثنيا مما أسفر عن سقوط عشرات القتلى.

المصدر : وكالات