إلغاء زيارة فريق تحقيق أميركي لقرى أفغانية

ألغت القوات الأميركية جولة ميدانية كان فريق تحقيق قد شكلته يعتزم القيام بها إلى عدد من القرى الأفغانية تعرضت لقصف الطائرات الحربية الأميركية هذا الشهر.

ويزور اللواء أنتوني برزيبايسلاوسكي من القوات الجوية الأميركية أفغانستان حاليا للتحقيق في مقتل 48 مدنيا وأصيب 117 بجروح في حفل زفاف في أحد القرى الأفغانية في إقليم إرزكان مطلع هذا الشهر بعد أن ألقت طائرة حربية أميركية صواريخ عليها.

وقال وزير شؤون الحدود والقبائل في الحكومة الأفغانية عارف نور ضياء إن فريق التحقيق الأميركي لن يزور القرية كما هو مخطط لها، وأضاف "لا حاجة لزيارة الفريق خاصة وأن الجزء الرئيسي من التحقيق استكمل لذلك لن يذهبوا".

وكانت الحكومتان الأفغانية والأميركية قد تعهدتا بفتح تحقيق رسمي في الحادث الذي أثار غضب الأفغان وتساؤلات حول دور القوات الأميركية التي تلاحق فلول تنظيم القاعدة وحركة طالبان، ويوجد بأفغانستان نحو سبعة آلاف جندي أميركي.

وقال نائب وزير الدفاع الأميركي بول وولفوفيتز الذي زار أفغانستان أمس الاثنين إن القوات الأميركية ستحاول تجنب وقوع أضرار في صفوف المدنيين لكن ليس هناك ضمانات كاملة لذلك.

وكان وولفوفيتز قد قال في وقت سابق في كلمة ألقاها أمام جمع من أفراد القوات الأميركية العاملة في أفغانستان إن تنظيم القاعدة لم يهزم بعد، وإن بقاء القوات الأميركية في أفغانستان قد يطول أمده.

في هذه الأثناء اعتقلت قوات أميركية ثلاثة أشخاص في إحدى القرى الواقعة في شرق أفغانستان قالت إنها أطلقت فيما بعد سراح اثنين في حين أبقت الثالث للاشتباه بأن له علاقة بتنظيم القاعدة. وكانت القوات قد اعتقلت في المكان نفسه قبل أربعة أيام ثلاثة أشخاص آخرين بزعم أن لهم علاقة بالقاعدة.

المصدر : الجزيرة + وكالات

المزيد من جرائم حرب
الأكثر قراءة