مقتل ثلاثة في هجوم مسلح بكراتشي

أحد قتلى العنف الطائفي في كراتشي (أرشيف)
قتل ثلاثة أشخاص بينهم عميد كلية جنوب باكستان بإطلاق ناري وصفته الشرطة بأنه هجمة إرهابية. فقد قتل عميد الكلية التقنية ظفر مهدي (50 عاما) وشخصان كانا برفقته عندما أطلق ثلاثة مسلحين يستقلون دراجة نارية الرصاص عليهم لدى وصولهم إلى الكلية الواقعة في مدينة كراتشي.

ورجح رئيس شرطة المدينة في مقابلة صحفية أن تكون دوافع الجريمة إرهابية على حد تعبيره, مستبعدا أن تكون ناتجة عن أعمال العنف الطائفي المتفجر في البلاد بين الأغلبية السنية والأقلية الشيعة.

وقال مراقبون إن حادثة قتل البروفيسور مهدي الذي ينتمي إلى الطائفة الشيعية يشير إلى أن دوافع الجريمة طائفية, خاصة أن حوادث الاغتيال الطائفية في كراتشي شهدت تزايدا ملفتا للنظر في الآونة الأخيرة رغم تعهد الحكومة بالحد من أعمال العنف الطائفي.

المصدر : الفرنسية