مقتل 14 متمردا ماويا في نيبال

أفراد من الجيش النيبالي يؤمنون أحد الشوارع بالعاصمة كتماندو لمواجهة هجمات الماويين (أرشيف)
قالت وزارة الدفاع النيبالية إن قوات الأمن قتلت 14 متمردا ماويا في مواجهات جرت بين الجانبين غرب البلاد. وذكرت الوزارة أن المتمردين قُتلوا في سبع مواجهات أول أمس أدى أخطرها إلى سقوط أربعة قتلى في إقليم سيانغجا, وأشارت إلى أن قوات الأمن عثرت على أسلحة وذخائر في مواقع الاشتباكات.

وألقى المتمردون من جانبهم ست قنابل على محطة توليد كهرباء في إقليم بهاجانغ مما حرم ست بلدات من التيار الكهربائي.

وتأتي عمليات العنف قبيل توجه رئيس الوزراء شير باهادور دوبافي يوم الثلاثاء المقبل إلى واشنطن لإجراء محادثات مع الرئيس الأميركي جورج بوش الذي طلبت إدارته من الكونغرس تخصيص مساعدة عسكرية قدرها 20 مليون دولار إلى نيبال لمواجهة حركة التمرد التي صعدت عملياتها مؤخرا.

وكان مسؤول نيبالي قد قال يوم الأحد الماضي إن الحكومة ستسعى إلى تمديد حالة الطوارئ للمساعدة في مكافحة التمرد الماوي. وفرضت نيبال حالة الطوارئ التي من المقرر أن تنتهي في الخامس والعشرين من الشهر الجاري قبل خمسة أشهر وهي تعطي الجيش سلطات شاملة لسحق المتمردين.

يشار إلى أن أكثر من 3100 شخص قتلوا منذ بدء المتمردين الماويين عام 1996 ما يسمونه "حرب الشعب" التي تهدف إلى قلب النظام الملكي الدستوري. وسقط نصف الضحايا تقريبا منذ توقف المتمردين عن الالتزام باتفاق هدنة في نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي.

المصدر : الفرنسية