الإفراج عن جميع رهائن منصة النفط الأميركية في نيجيريا

أعلنت شركة شيفرون تكساكو الأميركية أن شبانا نيجيريين أخلوا منصة نفط بحرية بجنوب نيجيريا وأطلقوا سراح 43 من العاملين بالشركة كانوا يحتجزونهم رهائن منذ الأحد الماضي.

وأخلى الشبان منصة الحفر بعد مفاوضات مطولة بين شيفرون تكساكو وزعماء قبائل ومسؤولين من السلطات المحلية. وذكر متحدث باسم الشركة أن العاملين المفرج عنهم سيظلون في المنصة لمواصلة العمل.

وداهم شبان يطالبون بإبرام عقود عمل معهم المنصة الواقعة قبالة ساحل نيجيريا واحتجزوا 88 من العاملين بادئ الأمر، قبل أن يطلقوا سراح 45 منهم الثلاثاء الماضي. وأبلغت الشركة المحتجين أنها لا يمكنها توظيفهم، لأن المنصة لا تستوعب إلا حوالي 88 عاملا.

وأبدى مراقبون في قطاع النفط تخوفهم من أن الحادث ربما يشير إلى بداية موجة جديدة من الهجمات على الشركات العالمية في المناطق المنتجة للنفط في نيجيريا للمطالبة بنصيب أكبر من ثروات البلاد. وخلال السنوات الثلاث الماضية استهدف متشددون في منطقة دلتا النيجر المنتجة للنفط شركات البترول للحصول على نصيب أكبر من الثروة النفطية.

المصدر : وكالات

المزيد من أسرى ورهائن
الأكثر قراءة