أميركيون يقاضون أفرادا من العائلة المالكة السعودية

قالت مجموعة من ضحايا هجمات الحادي عشر من سبتمبر/ أيلول على الولايات المتحدة إنهم بصدد رفع دعاوى قضائية ضد أفراد من العائلة المالكة السعودية وسعوديين أثرياء آخرين بتهمة تمويلهم لشبكة القاعدة بزعامة أسامة بن لادن.

وقال ستيفن بوش أحد مسؤولي جمعية تطلق على نفسها اسم (عائلات 11 سبتمبر/ أيلول وتضم ناجين وأقارب لضحايا الهجمات إن وجود 15 من الرعايا السعوديين بين خاطفي الطائرات الـ 19 الذين نفذوا الهجمات "لم يكن من باب الصدفة".

وقال ستيفن الذي قتلت زوجته على متن الطائرة التي صدمت مبنى وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) في بيان "إن العديد من المحققين وجدوا روابط بين بعض السعوديين ومنظمات إرهابية".

وأشارت الجمعية إلى أنها مولت تحقيقا لإثبات وجود مثل هذه الروابط، وقالت إن بعض السعوديين أو المنظمات التي تحظى بدعم من سعوديين, ساندوا حركة طالبان التي آوت بن لادن وتنظيمه في أفغانستان "عن علم مسبق" بما ترمي إليه هاتان الحركتان.

ويأتي الإعلان عن هذه الملاحقات متزامنا مع زيارة يقوم بها ولي العهد السعودي الأمير عبد الله بن عبد العزيز إلى الولايات المتحدة حيث يلتقي خلالها مع الرئيس الأميركي جورج بوش بمزرعته في كراوفورد بولاية تكساس.

المصدر : الفرنسية

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة