ترحيب أوروبي بانتخاب روغوفا رئيسا لكوسوفو


undefinedرحب قادة الاتحاد الأوروبي اليوم بانتخاب قيادة سياسية جديدة في إقليم كوسوفو وناشدوا تلك القيادة التصدي للمشكلات الملحة في الإقليم مثل التنمية الاقتصادية ومحاربة الجريمة.

وعبر مفوض الشؤون الخارجية في الاتحاد خافيير سولانا عن غبطة الاتحاد بعد اختيار برلمان الإقليم إبراهيم روغوفا رئيسا للإقليم وبيرم ريجبي رئيسا للوزراء.
وهنأ سولانا القادة الألبان في كوسوفو على ما أبدوه من شجاعة سياسية لازمة من أجل التغلب على الصعوبات التي يواجهونها هناك.

وقال سولانا إنه يتطلع قدما من أجل أن تتمكن القيادة الجديدة من الاستمرار في إثبات حس كبير بالمسؤولية من أجل بناء مستقبل الإقليم. ودعا القيادة الجديدة إلى تركيز جهودها من أجل التنمية الاقتصادية والتغلب على العنف والجريمة وتوفير مجتمع آمن لسكان الإقليم.

ومن جانبه رحب وزير الخارجية الألماني يوشكا فيشر بانتخاب القيادة الجديدة ونوه بالجهود التي بذلها حاكم الإقليم المفوض من قبل الأمم المتحدة الألماني مايكل شتاينر.
وأعرب فيشر عن الأمل في أن يؤدي انتخاب القيادة الجديدة إلى تعزيز الحكم الذاتي في الإقليم وبناء المؤسسات الداخلية هناك. كما تمنى فيشر أن توجه القيادة الجديدة كل جهودها من أجل التغلب على المشكلات الاقتصادية ومكافحة الجريمة المنظمة وحرية الحركة والأمن الاجتماعي لكل سكان الإقليم.

كما أرسل الأمين العام للمجلس الأوروبي رسالة تهنئة إلى كل من روغوفا وريجبي دعاهم فيها إلى الاهتمام بالمدارس والقطاع الصحي وخلق فرص عمل جديدة.
وتعهد المجلس الأوروبي بتوفير الخبرة اللازمة من أجل المساعدة في إعادة بناء الإقليم على ضوء قيم الديمقراطية وحقوق الإنسان.

وكان برلمان كوسوفو المتعدد العرقيات انتخب اليوم إبراهيم روغوفا رئيسا للإقليم. وفي تصويت جرى في العاصمة بريشتينا جرى أيضا التصويت على تعيين رئيس الوزراء وأعضاء حكومة كوسوفو التي تضم عشرة وزراء.

وسيضع هذا الانتخاب حدا للأزمة السياسية المستمرة في الإقليم منذ ثلاثة أشهر والناجمة عن عجز الأحزاب الألبانية الرئيسية عن التوصل إلى إجماع على انتخاب روغوفا.

يشار إلى أن الأمم المتحدة تسيطر على زمام الأمور في الإقليم وتتولى قوة "كفور" المتعددة الجنسيات المهام الأمنية، وتندرج عملية إقامة مؤسسات تتمتع بحكم ذاتي ضمن إطار تطبيق القرار رقم 1244 الصادر عن مجلس الأمن في يونيو/ حزيران 1999. ويدعو القرار إلى حكم ذاتي موسع ضمن إطار الاتحاد الفدرالي اليوغسلافي (صربيا والجبل الأسود).

المصدر : الفرنسية

المزيد من انتخابات واستفتاءات
الأكثر قراءة