40 قتيلا وجريحا في مجزرة قرب باريس

أعلنت السلطات الفرنسية أن مسلحا أطلق النار خارج قاعة بلدية إحدى ضواحي باريس في ساعة مبكرة من صباح اليوم الأربعاء فقتل ثمانية أشخاص وأصاب حوالي 30 آخرين بجروح.

وقال راديو فرنسا إن الشرطة ألقت القبض على المسلح المجهول الهوية الذي أطلق وابلا من الرصاص على المجتمعين أثناء مغادرتهم مجلس بلدية نانتير غرب العاصمة الفرنسية.

وقال متحدث باسم سلطات الطوارئ إن ثمانية من الجرحى في حالة خطيرة وأن 15 سيارة إسعاف وطائرة مروحية وصلت إلى موقع الحادث الذي وقع في الساعة الواحدة والربع من بعد منتصف الليلة الماضية. وأضاف أن وزير الداخلية الفرنسي دانيال فايان وصل أيضا إلى موقع الحادث.

وقال أحد شهود العيان إن شخصا كان يشارك في جلسة المجلس البلدي وقف في نهاية الجلسة وأطلق ثلاثين طلقة على الحاضرين في مقر البلدية. وأوضح مصدر في شرطة نانتير أن رئيسة البلدية النائبة الشيوعية عن نانتير جاكلين فرايسي كانت موجودة وقت الحادث لكنها لم تصب بأي أذى.

المصدر : وكالات