الشرطة تفرق مظاهرة معارضة للرئيس في أذربيجان

حيدر علييف
اشتبك الآلاف من قوات الأمن في أذربيجان مع متظاهرين معارضين في العاصمة باكو مما أسفر عن إصابة العشرات بجروح واعتقال آخرين أثناء مسيرة احتجاج ضد الرئيس الأذري حيدر علييف.

ووقع الاشتباك بعد أن حاولت الشرطة تفريق حشد من ألفي متظاهر تجمعوا في ساحة فيزولي وسط باكو بدون إذن رسمي من الحكومة. ونظم مسيرة اليوم 32 حزبا سياسيا جمعت بينهم معارضة حكومة الرئيس علييف.

وقال رئيس شرطة العاصمة إن قوات الأمن اعتقلت 35 محتجا عقب الصدامات، وقالت مصادر طبية إن 15 شرطيا أصيبوا بجروح في الاشتباكات، في حين قال إنه غير قادر على معرفة عدد الجرحى في صفوف المتظاهرين وسط تقارير تفيد بإصابة 20 محتجا.

ويطالب المتظاهرون باستقالة علييف عن رئاسة الجمهورية وإجراء انتخابات أكثر ديمقراطية، ويتهمون علييف باتخاذ سياسة قمعية ضد معارضيه السياسيين.

وقال زعيم حزب الشعب المعارض إن الشرطة اعتقلت الأسبوع الماضي خمسة من زعماء المعارضة.

المصدر : وكالات