الاتحاد الأوروبي يبحث الوضع في الشرق الأوسط وزيمبابوي

سولانا يتحدث مع وزير الخارجية الإسباني خوسيه بيكيه في بروكسل (أرشيف)
يعقد وزراء خارجية دول الاتحاد الأوروبي اجتماعهم الشهري في وقت لاحق اليوم ببروكسل. ومن المتوقع أن يركز الاجتماع على الاستعدادات النهائية لقمة الاتحاد في برشلونة الأسبوع الجاري والوضع في الشرق الأوسط وزيمبابوي وقرار الإدارة الأميركية بفرض تعريفة جمركية على واردات الصلب.

ويعرض المنسق الأعلى للشؤون الخارجية في الاتحاد خافيير سولانا على الوزراء الأوروبيين نتائج جولته الأخيرة في الشرق الأوسط ومحادثاته في الولايات المتحدة. وتوقعت مصادر دبلوماسية أن يرحب البيان الختامي للاجتماع بالجهود الأميركية لوقف العنف في الشرق الأوسط وموافقة واشنطن على إرسال نائب الرئيس ديك تشيني والمبعوث أنتوني زيني إلى المنطقة.

ومن المتوقع أيضا أن يوجه الوزراء الأوروبيون نداء إلى إسرائيل للسماح للرئيس الفلسطيني ياسر عرفات بحضور القمة العربية في بيروت في 27 مارس/آذار الجاري.

وفيما يتعلق بزيمبابوي سيبحث الاجتماع تطورات الانتخابات الرئاسية الجارية هناك لمراجعة تأثير العقوبات التي فرضها الاتحاد مؤخرا على هراري في الحد من العنف السياسي وإجراء انتخابات رئاسية نزيهة. وسيبحث الوزراء أيضا قضايا الإصلاحات الهيكلية في الاتحاد لعرض بعض جوانبها على قمة برشلونة الجمعة.

واستبعدت مصادر دبلوماسية أن يعلن الوزراء الأوروبيون إجراءات أوروبية بزيادة التعريفة الجمركية على واردات الصلب الأميركي بنسبة 30%. ومن المتوقع أن يكتفي وزراء خارجية الاتحاد بتأكيد رفض أوروبا للقرار الأميركي.

المصدر : وكالات