مصرع 117 راكبا في تحطم طائرة إيرانية

يخشى أن يكون قد قتل أكثر من مئة شخص في تحطم طائرة ركاب تابعة لشركة إيران إير تورز تحمل على متنها 117 راكبا وذلك قرب مدينة خرم آباد غربي إيران. وذكرت مصادر أمنية إيرانية أن الطائرة المنكوبة من طراز توبوليف-154.

وقال شهود عيان إن الأمل ضعيف في العثورعلى ناجين بين ركاب الطائرة التي كانت متوجهة من طهران إلى خرم آباد. وقال مسؤول بارز في شركة إيران إير الحكومية للنقل الجوي إن شركة إيران إير تورز تؤجر معظم طائراتها المستخدمة في الرحلات الداخلية من دول الاتحاد السوفياتي السابق, مشيرا إلى أن مدرج مطار مدينة خرم آباد صغير جدا على استيعاب طائرة ركاب كبيرة.

يذكر أن طائرات الركاب الإيرانية تعرضت للعديد من الحوادث في الأعوام الأخيرة بسبب عقوبات تفرضها الولايات المتحدة على طهران التي تجد صعوبة في استيراد قطع غيار لأسطول طائراتها المؤلف معظمه من طائرات البوينغ التي أدخلت الخدمة قبل الثورة الإسلامية عام 1979.

فقد تحطمت طائرة روسية من نوع ياكوفليف ياك 40 كانت تقل 32 راكبا في مايو/أيار الماضي من بينهم وزير النقل الإيراني وسبعة من أعضاء البرلمان قرب بلدة ساري الشمالية وقتل جميع ركابها.

المصدر : وكالات