مقتل سبعة جنود غربيين في أفغانستان

جنود أميركيون يعودون إلى قاعدة بغرام الجوية شمالي كابل بعد اشتراكهم في تدريبات عسكرية (أرشيف)

قالت مصادر أفغانية إن ستة جنود على الأقل لقوا مصرعهم عندما تحطمت مروحية ألمانية الصنع كانت تقل جنودا من قوات إيساف قرب مطار كابل، ولم بعرف على الفور سبب تحطم الطائرة.

من جهة ثانية أعلن متحدث عسكري أميركي في قاعدة بغرام الجوية في أفغانستان مقتل جندي أميركي اليوم السبت وجرح اثنين آخرين, في اشتباكات منفصلة مع مسلحين شرقي أفغانستان.

وأوضح القائد العسكري ستيف كلاتر في قاعدة باغرام الجوية أنه "قتل جندي أميركي شرقي أفغانستان في وقت مبكر من صباح اليوم السبت بعد أن استهدفت وحدته نيران قوة معادية". وقال إن الجندي الذي لم يحدد هويته توفي متأثرا بجروحه أثناء خضوعه لعملية جراحية, موضحا أن الاشتباك وقع في شكين قرب الحدود الباكستانية.

وأضاف كلارتر أن جنديا أميركيا آخر جرح مساء يوم الجمعة, بعد أن سقطت قذائف على ثكنة سكنية لقوات التحالف قرب ولاية أسد آباد كبرى مدن ولاية كونار شرقي أفغانستان. وأوضح بأن حالته الصحية مستقرة وحياته لم تعد في خطر بعد أن أجريت له عملية جراحية.

وأكد أن طائرة من طراز "إي10" أقلعت من قاعدة بغرام لتقصف المنطقة التي انطلقت منها القذائف, دون أن يوضح فيما إذا كانت هذه العملية قد أسفرت عن جرح أو قتل أي من المهاجمين.

وكان جندي أميركي آخر أصيب بجروح يومالجمعة من قذيفة صاروخية, خلال تمرين على رمي القنابل اليدوية بالقرب من بلدة سبين بولدك جنوبي أفغانستان, ونقل الجندي إلى مركز علاج قندهار جنوبي أفغانستان. يذكر أن 15 جنديا أميركيا قتلوا في أفغانستان منذ أن بدأت الولايات المتحدة الأمريكية حملتها على ما تسميه الإرهاب في نوفمبر/ تشرين الثاني من العام الماضي.

المصدر : وكالات