القبارصة اليونانيون ينتخبون رئيسا جديدا بداية العام

أعلن مسؤول قبرصي أمس أن القبارصة اليونانيين سيختارون في فبراير/ شباط المقبل رئيسا جديدا للبلاد خلفا للرئيس الحالي غلافكوس كليريدس الذي سيكون في ذلك الوقت منهمكا في مفاوضات تهدف إلى إعادة توحيد الجزيرة قبل الانضمام إلى الاتحاد الأوروبي.

وأوضح الناطق باسم الحكومة القبرصية ميخاليس بابابيترو أن الدورة الأولى من الانتخابات الرئاسية ستبدأ في السادس عشر من فبراير/ شباط في حين تجرى الدورة الثانية في الثالث والعشرين من الشهر نفسه إذا اقتضت الضرورة.

ويعني إجراء هذه الانتخابات أن رئيسا آخر قد يحل مكان كليريدس في المفاوضات مع زعيم القبارصة الأتراك رؤوف دنكطاش. ومن المفترض أن يبرم الزعيمان اتفاقية تسوية قبل الثامن والعشرين من فبراير/ شباط المقبل وهي المهلة التي حددتها خطة قدمها الأمين العام للأمم المتحدة كوفي أنان.

وأوضح باباترو أن كليريديس سيعلن بدء الحملة الانتخابية رسميا في الثالث من يناير/ كانون الثاني المقبل على أن تقبل طلبات الترشيح في غضون أسبوعين بعد ذلك. وأضاف أن المفاوضات على خطة أنان ستتواصل إلا إذا قرر المجلس الوطني الذي يضم الأحزاب السياسية الرئيسية في الجزيرة غير ذلك.

وكان كليريدس (83 عاما) الذي تولى ولايتين رئاسيتين منذ عام 1993 أعلن أنه لا ينوي الترشح لولاية ثالثة، لكنه ألمح إلى إمكانية بقائه في السلطة لمرحلة انتقالية حتى يتمكن من توقيع اتفاقية إذا حصل توافق سياسي.

المصدر : الفرنسية

المزيد من انتخابات واستفتاءات
الأكثر قراءة