الاتحاد الأوروبي يدعو إيران لقبول تفتيش منشآتها النووية

دعا الاتحاد الأوروبي إيران إلى إثبات شفافيتها حيال برنامجها النووي الذي تتخوف واشنطن من أنه قد يفتح الطريق النووي أمام الجمهورية الإسلامية.

وحث المفوض الأوروبي للشؤون الخارجية كريس باتن عقب اجتماع وزاري بين الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة في واشنطن طهران على توقيع المعاهدة الإضافية لوكالة الطاقة الذرية الدولية التي تتيح إجراء عمليات تفتيش لجميع المواقع في أي وقت ومن دون أي قيود.

وأعلن وزير الخارجية الأميركي كولن باول أن واشنطن عندها شكوك قوية إزاء البرنامج النووي الإيراني وإمكانية تحويله لأغراض عسكرية، ومع ذلك رأى أن حالة الموقعين الواقعين قرب مدينتي آراك (غرب طهران) ونتانز (وسط) واللذين قد يستعملان لأغراض عسكرية, لم تبحث بشكل خاص.

وأعرب باول عن ثقته بأن الاتحاد الأوروبي سيبحث وضع البرنامج النووي الإيراني باهتمام شديد، كما أعرب عن أمله في نجاح المفاوضات التي يجريها الاتحاد مع إيران من أجل التوصل إلى اتفاق للتجارة والتعاون وفق ما يريده الأوروبيون، وضرورة حمل إيران على تغيير مواقفها.

وأكد وزير الخارجية الأميركي "ضرورة تحقيق تقدم وتغيير في النظام السياسي الإيراني" بالتزامن مع هذه المفاوضات.

المصدر : الفرنسية

المزيد من اتفاقات ومعاهدات
الأكثر قراءة