حريق عرضي بمصنع للمنتجات الكيماوية في حيفا

شب حريق لا يعرف مصدره في مصنع للمنتجات الكيماوية بحيفا شمالي إسرائيل صباح اليوم. وتوجهت فرق الإطفاء إلى مكان الحادث لاحتواء آثاره التي تهدد منشآت مصافي النفط الواقعة بالمنطقة.

وذكرت الإذاعة العامة الإسرائيلية نقلا عن مصدر بالشرطة أن الحادث وقع عرضا بسبب "خلل فني". وامتد الحريق إلى ثلاثة عنابر تحوي أسمدة, وهو يهدد مخازن وأحواضا مجاورة تحوي خصوصا مادة الأمونياك والإيثيلين ووقود المنازل.

وقال رئيس فرقة مكافحة الحرائق إنه لا توجد أية معلومات تدل على أن الحادث كان بسبب هجوم, كما أنه لم ترد أنباء عن وقوع إصابات في مبنى المصنع الذي يحتوي على غازات غير سامة. وقال ناطق باسم فرق الإنقاذ الإسرائيلية إن شخصين أصيبا بعوارض صحية بسبب استنشاقهما الدخان.

وقالت الشرطة الإسرائيلية إنه لا يوجد دليل على وقوع انفجار, وإنها تحقق في سبب اندلاع الحريق. وقد أوضح مراسل الجزيرة في فلسطين أن الحرائق لا تزال مشتعلة في المصفاة التي تعد أكبر منشأة بترولية إسرائيلية ولها عدة مصانع ملحقة بها.

المصدر : الجزيرة + وكالات