الناتو يوافق على إبقاء قوة مصغرة في مقدونيا

مصفحتان ألمانيتان تابعتان لقوات الناتو أثناء دورية في إحدى ضواحي العاصمة سكوبيا (أرشيف)
اتفق مسؤولو حلف شمال الأطلسي (الناتو) في بروكسل على إبقاء قوة مصغرة في مقدونيا, بعد انتهاء مهمة البعثة الحالية في 15 ديسمبر/ كانون الأول المقبل. ويأتي هذا القرار استعدادا على مايبدو لتولي قوة من دول الاتحاد الأوروبي مهام حفظ السلام في مقدونيا.

وفي انتظار أن تجري عملية تسلم القوات الأوروبية, ينص الاتفاق على تخفيض حجم قوات الناتو وبدء مهمة جديدة لحفظ السلام في 16 ديسمبر/ كانون الأول المقبل بعد انتهاء المهمة الحالية. واتفق أعضاء الناتو على عقد اجتماع آخر لبحث الوضع في فبراير/ شباط المقبل.

وسيقوم العسكريون بوضع تفاصيل العملية بعد قمة الحلف الأطلسي في العاصمة التشيكية. وقد يتم خفض عدد بعثة الحلف في مقدونيا إلى نصف ما هي عليه حاليا حيث ينتشر 800 جنديا.

وبدأت قوات الناتو مهامها بمقدونيا في سبتمبر/ أيلول 2001 لمراقبة اتفاق السلام الذي يتضمن عودة القوات الحكومية إلى المناطق التي كانت بأيدي المقاتلين الألبان أثناء الحرب.

المصدر : الفرنسية