حزب يميني دنماركي يطالب بترحيل طالبي اللجوء

طالب حزب الشعب اليميني المتطرف في الدانمارك بإجبار طالبي اللجوء على الرحيل من البلاد رغم الانخفاض الكبير في أعدادهم هذا العام.

وقالت رئيسة الحزب اليميني بيا كيارسغارد إنه "مازال يوجد عدد كبير من اللاجئين في الدانمارك، ونحن مازلنا نرحل عددا قليلا منهم".

وأضافت أنه من المقرر أن يلتقي مفاوضون من الحزب مع نظرائهم من الحكومة قبل رأس السنة الميلادية للعمل على ترحيل جميع الساعين لطلب حق اللجوء إلى البلاد.

ودعت كيارسغارد الحكومة إلى تقليل أعداد اللاجئين الذين وصلوا إلى الدانمارك ويقيمون بها فعلا، وذلك رغم انخفاض عدد طالبي اللجوء هذا العام مقارنة بالعام الماضي إلى نحو 50%.

وترفض رئيسة الحزب اليميني الدانماركي برنامج الحكومة الذي يهدف إلى الترحيل الطوعي للاجئين الأفغان، معتبرة أنه غير مؤثر بعد قبول نحو 70 لاجئا من بين حوالي 1300.

فقد وصل نحو 4400 لاجئ خلال الأشهر التسعة الأولى من العام الحالي مقارنة بوصول أكثر من 9500 العام الماضي.

يشار إلى أن حزب الشعب الدانماركي أصبح ثالث أحزاب البلاد بحصوله على 12% من الأصوات في الانتخابات التشريعية التي أجريت في نوفمبر/تشرين الثاني 2001 التي استعاد فيها اليمين الأغلبية في البرلمان للمرة الأولى منذ 72 سنة.

وقد فرض الحزب موضوع الهجرة كنقطة مركزية في سياسة البلاد الداخلية. وليس للحزب ممثل في الحكومة التي يدعمها في البرلمان.

المصدر : الفرنسية