كير تفتتح مكتبا لها في عاصمة كاليفورنيا

رئيس مجلس العلاقات الإسلامية الأميركية
نهاد عوض
أعلن مجلس العلاقات الإسلامية الأميركية (كير) -وهو منظمة إسلامية أميركية معنية بالدفاع عن حقوق وحريات المسلمين والعرب وبتوضيح صورة الإسلام والمسلمين في وسائل الإعلام بالولايات المتحدة- افتتاحه مكتبا جديدا بمدينة ساكرمنتو عاصمة ولاية كاليفورنيا، ويعد المكتب الجديد المكتب الثالث لكير بولاية كاليفورنيا والتي يعيش فيها حوالي مليون مسلم، كما يعد المكتب رقم 15 لكير في الولايات المتحدة وكندا.

وقد اهتمت صحف ساكرمنتو بافتتاح المكتب الجديد، واعتبرته علامة على نمو أعداد المسلمين في المنطقة وإلى سعيهم إلى تنظيم أنفسهم، إذ ذكرت صحيفة ساكرمنتو الصادرة في 12 نوفمبر أن أعداد المسلمين في المدينة تضاعفت خلال الأعوام الخمسة عشر الأخيرة، وأشادت الصحيفة برشيد أحمد رئيس مكتب كير الجديد لدوره في التقريب بين المسلمين وأبناء الديانات الأخرى في المنطقة، كما أشادت الصحيفة بنجاح كير وقالت أنه يعود إلى كونها "منظمة جماهيرية استطاعت نشر رسالتها بأسلوب مهذب وعقلاني".

كما ذكرت الصحيفة أن مكتب كير بساكرمنتو سوف يضغط على أعضاء مجلس نواب الولاية بخصوص قضايا المسلمين، مثل قانون (الطعام الحلال) بالولاية، والذي يحرم بيع طعام مغشوش على أنه حلال (وفقا لمتطلبات الغذاء الإسلامي) وهو في الحقيقة ليس كذلك. كما سيسعى المكتب إلى رعاية برامج خاصة بتسجيل الناخبين والتعليم وحل مشاكل التمييز.

وقد عبر عمر أحمد رئيس مجلس إدارة مجلس العلاقات الإسلامية الأميركية (كير) عن سعادته بافتتاح المكتب الجديد، وقال "بافتتاح هذا المكتب سوف نكون أكثر قدرة على حشد مساندة الجماهير المسلمة المتزايدة لأنشطة كير، كما سنزيد قدرتنا على توفير احتياجات المسلمين في كاليفورنيا ونشر المساواة والتعدد الديني في المجتمع الأميركي"، وأوضح عمر أحمد أن كير تعد لافتتاح خمسة مكاتب إضافية خلال الشهور القليلة القادمة.

وأشادت كير –في بيان لها خلال الأسبوع الماضي– بالمساندة الكبيرة التي وجدتها من المسلمين بمختلف الولايات الأميركية خلال الأسابيع الأخيرة، والتي شهدت انعقاد لقاءات سنوية متعددة نظمتها مكاتب كير بالولايات المختلفة لجمع التبرعات المحلية لدعم مشاريعها، وذلك في مناطق عديدة توجد فيها مكاتب كير مثل مدينة دالاس بولاية تكساس، ومدينة هيوستن بولاية تكساس، ومدينة فينكس بولاية أريزونا، ومدينة كليفلاند بولاية أوهايو، هذا إضافة إلى مدينة لوس أنجلوس بولاية كاليفورينا، والعاصمة الأميركية واشنطن.

المصدر : الجزيرة