إيران تؤكد لأوروبا أنها لا تؤوي مقاتلي القاعدة

فرانسيس فيندريل (يسار) مع مبعوث الأمم المتحدة الخاص لأفغانستان الأخضر الإبراهيمي (أرشيف)
قال مبعوث كبير في الاتحاد الأوروبي إنه تلقى تأكيدا من إيران بأنها لا توفر مأوى لمقاتلي تنظيم القاعدة الذين فروا من أفغانستان.

وقال المبعوث الأوروبي الخاص لأفغانستان فرانسيس فيندريل للصحفيين بعد لقائه مسؤولين إيرانيين كبار أمس "أكدت إيران لي بقوة أنهم لن يسمحوا لأي عناصر من القاعدة بالبقاء إذا علموا أنهم داخل حدودهم"، مع تلميحهم إلى ضرورة الأخذ بالحسبان أنهم لا يضمنون عدم عبور بعض العناصر عبر حدود إيران بالنظر إلى طولها مع أفغانستان.

وقلل فيندريل، الذي يزور طهران بدعوة من الحكومة الإيرانية، من المخاوف بأن تكون إيران الهدف التالي بعد العراق في حرب واشنطن المعلنة ضد ما يسمى بالإرهاب. وقال المبعوث الأوروبي إنه لم ير أي مؤشر على أن طهران تحاول تقويض حكومة الرئيس الأفغاني حامد كرزاي.

وتأتي هذه التصريحات للرد على ما أوردته وسائل إعلام أميركية مؤخرا من أن المخابرات الأميركية رصدت معسكرات تدريب للقاعدة في شرق إيران قرب الحدود مع أفغانستان، وهي اتهامات نفتها طهران وتقول إنها اعتقلت 200 شخص يشتبه بأن لهم صلات بنظام طالبان الذي أطيح به في أفغانستان العام الماضي.

المصدر : رويترز