عـاجـل: مراسل الجزيرة عن شهود عيون: دوي الانفجارين في بغداد ناجم عن قنبلتين صوتيتين لم تسببا إصابات

تريمبل يهدد بالانسحاب من حكومة إيرلندا الشمالية

ديفد تريمبل
هدد الوزير الأول في الحكومة المحلية لإقليم إيرلندا الشمالية ديفد تريمبل أمس الثلاثاء بسحب وزرائه من مجلس تقاسم السلطة في الإقليم البريطاني بعد أسبوع إن لم تعزل الحكومة البريطانية حزب الشين فين الجناح السياسي للجيش الجمهوري الإيرلندي من المجلس.

وجاء تحذير تريمبل الحاد بعد محادثات أجراها في داوننج ستريت مع رئيس الوزراء البريطاني توني بلير وبعد أربعة أيام على مداهمة الشرطة في إيرلندا الشمالية مكاتب تابعة لحزب الشين فين في مدينة بلفاست وذلك في إطار تحقيق في شأن "إرهابيين جمهوريين" واعتقال عدد من الأشخاص.

وقال تريمبل في أعقاب اجتماع لحزب ألستر الوحدوي الذي يترأسه إن أمام الحكومة البريطانية أسبوعا لإصدار أمر بعزل حزب الشين فين, وإلا سيسحب تريمبل حزبه من حكومة إيرلندا الشمالية مما سيؤدي إلى انهيار الحكومة الائتلافية بعد ثلاث سنوات على تشكيلها.

ويتهم تريمبل حزب الشين فين -وهو أحد الأحزاب المشاركة في مجلس تقاسم السلطة- بالاستمرار في تنظيم أعمال عنف بالإقليم، وطالب بتوقف الحزب عن ممارسة تلك الأنشطة.

ويواجه تريمبل أكبر تحد لقيادته من قبل منتقديه داخل الحزب البروتستانتي منذ التوقيع على اتفاق السلام المعروف باسم "اتفاق الجمعة العظيمة" عام 1998. وتعبر غالبية في حزب ألستر عن قلقها من استمرار وجود حزب الشين فين في حكومة الإقليم المحلية مع الاتهامات الموجهة للحزب بالضلوع في أنشطة إرهابية بكولومبيا، وفي تنظيم أعمال عنف طائفية في بلفاست مؤخرا.

ورفض زعيم حزب الشين فين جيري أدامز الاتهامات التي وجهها تريمبل إليه، واتهمه بمحاولة تدمير عملية السلام.

المصدر : وكالات