تلفزيون ساحل العاج يدعو لطرد مهاجري بوركينا فاسو

سكان مدن الصفيح في العاصمة أبيدجان يفرون بعد إحراق قوى الأمن بيوتهم في أعقاب المحاولة الانقلابية الشهر الماضي (أرشيف)
قال تلفزيون ساحل العاج إن طرد المهاجرين من البلاد ومعظمهم من بوركينا فاسو يعد مفتاح النصر على عناصر التمرد العسكري التي تقاتل نظام الرئيس لوران غباغبو منذ 19 من الشهر الماضي.

وجاء في بيان بثه التلفزيون مساء الاحد أن ساحل العاج "تملك من اليوم مفتاح نصرها على المعتدين, وهذا المفتاح موجود بين السكان الذين يعيشون في البلاد وبينهم رسميا 28% من الأجانب". وقال إن الأرقام التي أظهرها التعداد العام للسكان عام 1998 تدل على أن المهاجرين من بوركينا فاسو "يشكلون 50% من الأجانب المقيمين في ساحل العاج ويبلغ عددهم نحو 2.3 مليون فرد". وأكد الصحفي معد التقرير "أكرر 2.3 مليون فرد".

وتساءل "إذا كانت الغابون قامت في زمن السلم بطرد آلاف الأفارقة تجنبا للاكتظاظ السكاني والغزو, فلماذا لا تقوم ساحل العاج التي تعيش وضع حرب بطرد الذين يشكلون أساس مشاكلنا؟". وأضاف "يكفي أن يطرد 500 ألف شخص إلى بوركينا فاسو ليدرك الرئيس النزيه لهذا البلد وزعيم الحرب في ساحل العاج ومساعدوه دور ساحل العاج" في غرب أفريقيا.

وكان حاكم منطقة أبيدجان أعلن الخميس أن كل مدن الصفيح في المدينة التي يشك بأنها تضم "معتدين" سيتم تمشيطها في غضون شهر. ويقيم في هذه الأحياء خصوصا مهاجرون من غرب أفريقيا من مالي وغينيا وخصوصا من بوركينا فاسو التي اتهمتها صحف قريبة من السلطة مؤخرا بدعم العسكريين المتمردين, في حين تتحدث الحكومة عن دولة مجاورة بدون أن تكشف اسمها.

المصدر : الفرنسية