قناص واشنطن يصطاد ضحيته التاسعة


أعلن مسؤول في الشرطة الأميركية أن امرأة قتلت مساء أمس الاثنين قرب العاصمة واشنطن في هجوم مشابه للهجمات التي يرتكبها منذ نحو أسبوعين قناص مجهول في المنطقة. وقالت المتحدثة باسم الشرطة إن الضحية أصيبت برصاصة خارج محل في مركز تجاري يبعد حوالي 15 كلم عن واشنطن بالقرب من مركز للتسوق بفولس تشرش في ولاية فيرجينيا شرقي الولايات المتحدة.

وأوضحت متحدثة أخرى أن الضحية "توفيت في المكان" موضحة أن الشرطة "لا تملك أي إيضاحات بشأن المرأة حتى الآن". ونقلت شبكة (CNN) التلفزيونية الإخبارية عن موظفين يعملون في مركز التسوق قولهم إنهم سمعوا صوت رصاصة واحدة.

وإطلاق رصاصة واحدة كان السمة الرئيسية للهجمات التي شنها القناص حتى الآن.

وأغلقت الطرق الرئيسية في المنطقة مع وصول عشرات من سيارات الشرطة إلى الموقع فيما حلقت مروحيات فوق مكان الحادث. وتحاول الشرطة العثور على شاحنة صغيرة مغلقة شوهدت وهي تغادر مكان الجريمة.

ولم تتمكن عناصر الأمن من تحديد ما إذا كان القناص، الذي دأب على التوقيع قرب ضحاياه بعبارات موجهة للشرطة، يعمل بمفرده أو أن لديه شركاء. وشددت السلطات الأميركية مؤخرا إجراءاتها الأمنية في واشنطن تحسبا لوقوع موجة جديدة من جرائم القاتل الخفي الذي يبث الذعر في أنحاء المدينة منذ الثاني من الشهر الجاري

وقناص منطقة واشنطن الذي يستخدم بندقية متطورة ويختار ضحاياه بشكل عشوائي ويقتلهم برصاصة واحدة من مسافة بعيدة ما زال هاربا رغم الحملة المكثفة لأجهزة الأمن الأميركية والتي يشارك فيها مكتب التحقيقات الفدرالي.

المصدر : وكالات

المزيد من اجتماعي
الأكثر قراءة