مقتل ستة أشخاص في انفجار قنبلة بالفلبين

خبراء أمنيون يتفحصون موقع انفجار عبوات ناسفة جنوبي العاصمة مانيلا (أرشيف)
ذكر مصدر رسمي في الفلبين أن ستة أشخاص قتلوا وجرح عشرة آخرون اليوم في هجوم بقنبلة يدوية على محطة للحافلات في كيدابانوان جنوبي البلاد.

وأوضح ناطق باسم الجيش أن قنبلة يدوية ألقيت على مجموعة من الأشخاص كانوا ينتظرون حافلة. مما أدى لمقتل شخصين على الفور في حين توفي أربعة آخرون بعد نقلهم إلى المستشفى. كما أعلن عن إصابة عدد آخر بجروح في الانفجار الذي أدى إلى تدمير حافلتين.

وقال مسؤول في الشرطة المحلية إن الشبهات تتجه نحو متمردي جيش الشعب الجديد الشيوعي بالوقوف وراء هذا الهجوم وهو الثاني من نوعه جنوب الفلبين منذ أسبوع. واعتبر المسؤول أن جيش الشعب الجديد قد يكون نفذ هذا الهجوم للضغط على شركة النقل للحافلات حتى تدفع له "ضريبة ثورية". وأعلن عن بدء التحقيق في احتمال تورط ذلك الجيش التي "سبق ونهب شركات نقل أخرى".

وقتل جندي أميركي وأصيب آخر بجروح كما أصيب تسعة جنود فلبينيين في انفجار قنبلة خارج حانة في مدينة زامبوانغا جنوب البلاد في الثاني من الشهر الجاري، غير أن الهجوم نسب لجماعة أبو سياف.

وقد أدرج جيش الشعب الجديد -وهو الذراع المسلح للحزب الشيوعي المحظور الذي يقاوم السلطة المركزية منذ 33 عاما في الفلبين- في اللائحة الأميركية للمنظمات الإرهابية. وعلقت المفاوضات بين مانيلا والشيوعيين العام الماضي إثر اغتيال نائبين في البرلمان على يد المتمردين.

المصدر : الفرنسية