عـاجـل: كوريا الجنوبية تعلن تسجيل 169 إصابة جديدة بفيروس كورونا ليرتفع إجمالي الإصابات إلى 1100

إصلاحي إيراني يمثل أمام المحكمة الثورية في طهران

محمد خاتمي
يمثل الإصلاحي الإيراني عزت الله صحابي أحد زعماء التيار الإصلاحي المقرب للرئيس محمد خاتمي أمام محكمة طهران الثورية هذا الأسبوع. ويواجه صحابي المساءلة القضائية بسبب أنشطته الإصلاحية التي يعارضها المحافظون.

وقال المحامي غلام علي رياحي المكلف بالدفاع عن الإصلاحي الإيراني إن موكله سيمثل أمام المحكمة الثورية الثلاثاء المقبل، مشيرا إلى أن الاتهامات الموجهة إليه تنحصر في أنشطته الإصلاحية التي يعتبرها القضاء مخالفة للقانون.

وكان صحابي (75 عاما) قد واجه الشهر الماضي حكما بالسجن لأربعة أعوام ونصف العام خفف إلى ستة أشهر بعد استئنافه من قبل محكمة أخرى لمشاركته في مؤتمر عقد ببرلين اعتبرته طهران مناهضا للإسلام.

وشارك في ذلك المؤتمر الذي عقد في أبريل/ نيسان 2000 العديد من رموز التيار الإصلاحي الإيراني المقرب من الرئيس خاتمي.

يشار إلى أن عزت الله صحابي مدير مجلة (إيران إي فاردا) عضو في حركة الحرية الإيرانية المحظورة، وقد حوكم أيضا بتهمة انتقاده السلطة المطلقة الممنوحة للمرشد الأعلى للجمهورية الإسلامية وإهانة قداسة الإسلام وذلك من خلال خطبه السياسية.

الجدير بالذكر أن حركة الحرية الإيرانية أسسها رئيس الوزراء الأسبق مهدي بازرغان الذي ترأس الوزارة في الحكومة المؤقتة المشكلة عام 1979 بعد انتصار الثورة الإسلامية، وقد أبعد عن رئاسة الحكومة بعد أشهر من توليه مهامه.

وسمحت الحكومة الإيرانية للحركة بممارسة أنشطتها، وشنت حملة اعتقالات وسط ناشطيها في مارس/ آذار العام الماضي ثم حظرت منذ ذلك الوقت.

المصدر : الفرنسية