مقتل قائد الانفصاليين في إقليم آتشه الإندونيسي

عبد الله سيافي (يمين) يسير بصحبة عدد من قواته
عقب حضوره مؤتمرا صحفيا عقد في آتشه
قال مسؤولون إندونيسيون إن القوات الحكومية قتلت القائد العسكري لحركة آتشه الحرة الانفصالية في معركة مسلحة دارت في الإقليم المضطرب الواقع في الطرف الشمالي لجزيرة سومطرة غربي إندونيسيا.

وقال متحدث باسم الجيش الإندونيسي إن عبد الله سيافي قتل أثناء غارة شنتها القوات الحكومية على معسكر للحركة في إحدى الغابات بمقاطعة بيديي شمالي آتشه. كما قتل في الهجوم زوجته وخمسة من المتمردين.

وقاد سيافي حركة تحرير آتشه المسلحة المطالبة بالاستقلال والتي تقاتل منذ عام 1976 لتأسيس دولة مستقلة عن جاكرتا في الإقليم. وأسفر الصراع عن مقتل نحو عشرة آلاف شخص بينهم 1700 في العام الماضي وحده، وقتل أكثر من مائة في الأسابيع الثلاثة الماضية.

وتكتسب آتشه أهميتها بالنسبة لجاكرتا ليس فقط بسبب المخزون الكبير من النفط والغاز الطبيعي الموجود فيها، بل أيضا بسبب الاستثمارات الزراعية الضخمة فيها.

المصدر : وكالات