طهران: فرض التأشيرات على الخليجيين لمنع عناصر القاعدة

وزير الخارجية الإيراني كمال خرازي
بررت طهران قرارها إعادة فرض تأشيرات دخول على رعايا دول مجلس التعاون الخليجي الست بأنها تريد أن تمنع عناصر تنظيم القاعدة من دخول إيران. وأعلنت الخارجية الإيرانية أن القرار اتخذ بسبب الظروف التي فرضت المزيد من المراقبة على المنافذ والحدود في إيران.

وقال المتحدث باسم وزير الخارجية الإيرانية حميد رضا آصفي إنه يجب تفادي استفادة عناصر القاعدة من الظروف الحالية للدخول إلى إيران. وأضاف آصفي في مؤتمر صحفي أن السلطات الإيرانية أعادت النظر وفقا لهذه الظروف في عدد من الإجراءات ومنها إعادة العمل بتأشيرات الدخول بالنسبة لمواطني دول مجلس التعاون الخليجي. وقد بدأ تنفيذ القرار اعتبارا من الاثنين.

وكانت الحكومة الإيرانية قد ألغت العمل في فبراير/شباط 2000 بتأشيرات الدخول بالنسبة لمواطني السعودية والكويت والإمارات وقطر والبحرين وسلطنة عمان.

وثار الجدل مؤخرا بين واشنطن وطهران عقب التحذير الذي وجهه الرئيس الأميركي جورج بوش لطهران وطلب فيه منع عناصر القاعدة من الاختباء في أراضيها. ورفضت إيران ملاحظات بوش واعتبرت أنه "لا أساس لها".

المصدر : وكالات