التاميل يعلنون تمديد الهدنة في سريلانكا شهرا آخر

أعلنت جبهة تحرير نمور التاميل في سريلانكا تمديد مدة وقف إطلاق النار مع القوات الحكومية والتي ستنتهي في غضون أيام، وقررت الجبهة استمرار الهدنة مع الحكومة شهرا آخر كبادرة حسن نية في إطار جهود تحقيق السلام، وقالت إنها تأمل برد إيجابي من الحكومة.

وكانت جبهة تحرير التاميل قد أعلنت في 24 ديسمبر/ كانون الأول الماضي هدنة من جانب واحد مدتها شهر هي الأولى من نوعها منذ سبع سنوات. ورحبت الحكومة السريلانكية برئاسة رانيل ويكرميسينغ بهذه الخطوة وأعلنت من جانبها هدنة لشهر واحد، كما وافقت على تخفيف الحظر الاقتصادي المفروض على المناطق الخاضعة لسيطرة التاميل.

وذكر بيان صادر عن الجبهة أن استمرار وقف إطلاق النار يهدف لمنح الوقت الكافي للوسطاء النرويجيين من أجل وضع صيغة مشروع اتفاق شامل لوقف إطلاق النار بين الجبهة وحكومة كولومبو.

وتسعى النرويج لإطلاق محادثات سلام جديدة بين الحكومة السريلانكية وجبهة تحرير نمور التاميل، وتوقعت مصادر صحفية أن يوقع الطرفان مذكرة تفاهم قبل الرابع من فبراير/ شباط القادم. ودعا الجانبان الحكومة النرويجية رسميا لتفعيل وساطتها السلمية الهادفة إلى إنهاء الحرب في البلاد والتي بدأت عام 1983 وراح ضحيتها أكثر من 60 ألف شخص.

المصدر : وكالات

المزيد من حركات انفصالية
الأكثر قراءة