الاستخبارات الأميركية والباكستانية تستجوب سبعة من القاعدة

أفغانيان يقتادان أسيرا عربيا من القاعدة بأفغانستان (أرشيف)
قال مسؤول باكستاني إن أجهزة الاستخبارات الأميركية والباكستانية تستجوب حاليا سبعة عناصر يشتبه بانتمائهم إلى تنظيم القاعدة منذ اعتقالهم يوم الخميس الماضي شرقي باكستان، وأوضح المسؤول أن الموقوفين هم بريطاني من أصل عربي وسعودي ويمني وأفغانيان وباكستانيان.

وأضاف المسؤول الباكستاني بجهاز الاستخبارات الذي طلب عدم الكشف عن اسمه أن الموقوفين أودعوا في مركز للاستجواب تابع للشرطة قرب لاهور شرقي باكستان وهو مخصص لكبار المجرمين على حد تعبيره.

وقالت مصادر أمنية باكستانية إن مصير السجناء سيحدد بعد استجواب كامل وإنهم قد يسلمون إلى السلطات الأميركية للخضوع لتحقيق أدق وقد يسلمون لبلدانهم الأصلية.

وكان شرطي طلب عدم الكشف عن هويته قال الخميس إن المشتبه بهم أكدوا انتماءهم إلى القاعدة فور اعتقالهم، لكن الحكومة الباكستانية تجنبت الحديث عن هذه الاعتقالات.

وذكرت صحيفة عكاظ السعودية اليوم أن السلطات الباكستانية تعتزم تسليم الولايات المتحدة سعوديين ويمنيين كانت قد أوقفتهم في منطقة ميانوالي الباكستانية بإقليم البنجاب القريبة من الحدود بين أفغانستان وباكستان.

وأضافت المصادر لصحيفة عكاظ أن فريقا من "كافة الأجهزة الأمنية" استجوب أولا في لاهور الأسرى السبعة الذين أوقفوا بعد أن صدمت سيارة جيب كانوا يستقلونها امرأة على الطريق, موضحة أن من بينهم سعوديين ويمنيين وأفغانا وباكستانيين. وأكدت المصادر أن الأسرى السبعة "سيتم تسليمهم في النهاية إلى الولايات المتحدة لاستجوابهم".

المصدر : الفرنسية