اكتشاف خمس جثث للمارينز في باكستان

ضابط أميركي يعرض تقريرا بمطار قندهار
بشأن تحطم الطائرة الأميركية جنوب كويتا بباكستان
عثر محققون عسكريون أميركيون على خمس جثث لجنود مشاة البحرية "المارينز" من بين سبعة كانوا على متن طائرة التموين العسكرية الأميركية كي سي130 التي تحطمت الأربعاء الماضي في باكستان.

وقال المتحدث باسم القيادة المركزية الأميركية في تامبا (فلوريدا) فرانك ميريمان إن المحققين سوف يواصلون البحث عن الجثتين المتبقيتين ومعرفة سبب تحطم الطائرة أثناء محاولة هبوطها في جنوب غرب باكستان.

وقال وزير الدفاع الأميركي دونالد رمسفيلد أمس الأول إن التحطم يبدو أنه جاء نتيجة حادث وليس بسبب نيران معادية. ووزعت وزارة الدفاع الأميركية "البنتاغون" لائحة بأسماء القتلى الذين كانوا على متن الطائرة، وأعلن أن تحقيقا بدأ لتحديد أسباب الحادث. وتضمنت قائمة الضحايا قائد الطائرة ومساعده والملاح ومهندس الرحلة وفني الطائرة وجنديين.

وقال متحدث باسم مشاة البحرية الأميركية إن القوات الأميركية والباكستانية اضطرت للتوجه إلى مكان الحادث سيرا على الأقدام بسبب وعورة المنطقة التي تحطمت فيها الطائرة. وكشف الحادث عن وجود قاعدة أميركية في بلدة شمسي الجبلية شرق باكستان. وذكر مصدر باكستاني أن الطائرة أقلعت من جكب آباد وتحطمت في منطقة جبلية قريبة من كويتا عند قيامها بمناورة للاقتراب من مدرج الهبوط، وأوضح المصدر أن الطائرة انفجرت وتحولت إلى كتلة نار.

المصدر : رويترز