شيفرنادزة يبدي استعداده للتوسط في الشيشان


أعلن متحدث باسم رئيس جورجيا إدوارد شيفرنادزة استعداد جورجيا للتوسط بين موسكو والمقاتلين الشيشان لإنهاء عامين من النزاع في جمهورية الشيشان شريطة موافقة الطرفين الروسي والشيشاني على الوساطه.

يأتي الرد الجورجي بعد إعلان أحمد زكاييف ممثل الرئيس الشيشاني أصلان مسخادوف أمس أنه طلب من شيفرنادزة التوسط مع موسكو لحل النزاع في الشيشان.

وأوضح خاخا إمزاد المتحدث باسم الرئيس الجورجي أن شيفرنادزة أكد استعداده لبذل قصارى جهده من أجل التوصل إلى حل سلمي لجميع مشاكل الجمهورية القوقازية.

وكان أحمد زكاييف دعا شيفرنادزة إلى التوسط بعد محادثات أجراها مع ممثل الرئيس الروسي فلاديمير بوتين لجنوب روسيا فيكتور كازانتسيف لبحث تسليم المقاتلين الشيشان لأسلحتهم والعودة للحياة المدنية.

وقال المتحدث باسم المقاتلين الشيشان إن الهدف من الاتصالات مع موسكو هو وقف المعارك ورحيل القوات الروسية عن الشيشان. مؤكدا أن "استقلال الشيشان ليس محل تفاوض".

وتأتي هذه التطورات بعد إعطاء الرئيس الروسي مهلة للمقاتلين الشيشان لمدة 72 ساعة ابتداء من يوم الاثنين للاتصال بممثله فيكتور كازانتسيف والتباحث معه في إجراءات تسليم المقاتلين أسلحتهم وعودتهم إلى الحياة المدنية. لكن الرئيس الشيشاني مسخادوف أكد أن المقاتلين لن يسلموا أسلحتهم ما لم يتلقوا ضمانات أكيدة لسلامتهم.

تجدر الإشارة إلى أن قائدا شيشانيا كان قد طلب من شيفرنادزة التوسط بين المقاتلين وموسكو في سبتمبر/ أيلول عام 1999 قبل التدخل الثاني للقوات الروسية في الجمهورية القوقازية والذي حدث في الأول من أكتوبر/ تشرين الأول من نفس العام.

المصدر : الفرنسية

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة