سويسرا تسلم روانديا لتنزانيا متهما بجرائم إبادة

مقابر جماعية لضحايا الحرب الأهلية في رواندا (أشيف)

يواجه قس رواندي سلمته السلطات السويسرية إلى تنزانيا بناء على طلب المدعية العامة لمحكمة جرائم الحرب كارلا بونتي، تهما بالضلوع في المذابح الجماعية التي ارتكبت بحق التوتسي والمعتدلين من الهوتو في رواندا عام 1994.

ومن المقرر أن يمثل القس إمانويل روكاندو (42 عاما) أمام محكمة جرائم الحرب الخاصة التابعة للأمم المتحدة والتي تتخذ من مدينة أروشا مقرا لها. وقد عمل إمانويل قسا في الجيش الرواندي. وطبقا للتهم الموجهة له فإنه كان يحرض قوات الجيش من الهوتو على إبادة من ينتمون إلى قبائل التوتسي.

وجاء تسليم إمانويل بعد أن رفضت المحكمة العليا السويسرية استئنافا ضد تسليمه في وقت سابق من الشهر الجاري. وقد اعتقل في 12 من يوليو/ تموز الماضي في جنيف حيث كان يعمل قسا. وقد نفى إمانويل التهم الموجهة له. وراح ضحية الحرب الأهلية في رواندا أكثر من 800 ألف قتيل معظمهم من قبائل التوتسي.

المصدر : رويترز